اعتقلت السلطات الألمانية طبيبا للاشتباه في قتله مصابين اثنين، على الأقل، بفيروس كورونا المستجد، كانا في حالة حرجة، حسب ما نقلته صحيفة “بيلد” الألمانية.

وقالت الشرطة، أمس الجمعة، إن الطبيب الذي اعترف بقتل أحد الرجلين، قال إنه “أراد تجنيب المريض وأهله المزيد من المعاناة”.

وحسب الصحيفة الألمانية، فإن الطبيب (44 عاماً) “أبلغ أقارب المريضين (47 و50 عاماً) قبل إنهاء حياتهما بحقنة قاتلة، في الثالث عشر والسابع عشر من نوفمبر”، قبل اعتقاله، الأربعاء.

وأكد مستشفى إيسين، الذي كان الطبيب يعمل فيه منذ فبراير (شباط)، أنه علق عمل الطبيب ويتعاون مع الشرطة في التحقيق.

ويقع مستشفى إيسين، في الجزء الغربي الصناعي الأكثر تضررا من الفيروس، في ألمانيا.

ولتقليل حدة الوباء فرضت ألمانيا أكبر قوة اقتصادية في أوروبا، إغلاقا عاما جزئيا في أوائل نوفمبر (تشرين الثاني)، شمل الحانات والمطاعم والمنشآت الترفيهية، واستثنى المدارس والمحال التجارية.

المصدر: وكالات

أخبار ذات صلة

الملك يهنئ أنطونيو غوتيريس بمناسبة إعادة انتخابه أمينا عاما لمنظمة الأمم المتحدة

دكار .. ندوة حول قضية الصحراء تدعو الإتحاد الإفريقي إلى التعليق الفعلي لعضوية “الجمهورية الصحراوية المزعومة” في أقرب الآجال

“العفو الدولية” تتهم رئيس إيران المنتخب بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وتطالب بالتحقيق معه

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

@