11 يوليوز 2024

أساتذتنا بجامعة القاضي عياض خط أحمر

أساتذتنا بجامعة القاضي عياض خط أحمر

تفاجأ العديد من الطلبة والطالبات الحاليين والذين أنهوا دراستهم الجامعية، كل واحد منا شق طريقه في بناء مستقبله ، لكن لازال الود و الاحترام الكبير لجميع الأساتذة الجامعيين برحاب كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمراكش و على غرارها باقي الكليات ذات الولوج المفتوح بمختلف التخصصات و الجامعات.

عمت الدهشة و الذهول الانسياق الغير مهني لجريدة.. حيث لم تستحي من قانون النشر و الخاص بعدم التشهير بأحد و انما الاكتفاء بتلميح ، ساق المقال المنشور بها مغالطات و تهكم حد النيل من سمعة استاذ جامعي أفنى عقود من حياته في تدريس الطلاب .

ولشرح الواضحات فجامعة القاضي عياض و خاصة كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية بمراكش يشهد لها القاصي و الداني بالمستوى التكويني و التحصيل المعرفي الذي يكتسبه الطلاب والطالبات طيلة الدراسة الجامعية ، و لعل مايزكي كلامي المراتب العليا التي يصل لها خريجوا الكلية ، للكلية طابع و صبغة يعرفها الجميع من شمال المملكة لجنوبها ، التحصيل العلمي و التكوين المعرفي أهم من النقط ، و هو ماجعل البعض يحاول تبرير الفشل في النجاح بإلقاء أسباب تعثره على القامات العلمية المدرسة لتخصصات معينة بطرق سلسة و سهلة الفهم.

الدكتور ش .ج أستاذ جامعي مشهود له بحبه لمايدرس و شغفه بتكوين طلاب وطالبات في مستوى عالي يؤهلهم لتحقيق طموحاتهم العلمية و المهنية ، فعيب أن نرى تبخيس لمثل هذه المجهودات التي وجب تكريمه و مثله من دكاترة القانون و الاقتصاد بالكلية الكثير ، تقديسا لتضحياتهم في تعليم الجيد لأجيال عديدة مرت على رحاب الكلية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *