City Club تلتحق بقافلة متطوعي روح “محمد مجيد” من أجل إنجاح مبادرة “فطور من القلب”

تجسيدا لقيم التضامن والتي تعتبر جزءا لا يتجزأ من هوية City Club الرائد بلا منازع في عالم اللياقة البدنية المنخفضة الكلفة، قررت المجموعة المساهمة هذه السنة إلى جانب متطوعي روح الفقيد “محمد مجيد” رحمه الله في مبادرة “فطور من القلب”،وهي مبادرة تختزل 9 سنوات من التجربة رأت النور على يد جمعية “دار شباب الطلبة” (MJE) وجمعية ” شمس أطفال المغرب”.
ولهذا الغرض، تلتزم مجموعة City Club وفقا بلاغ صادر عنها توفير وتقديم 500 سلة من المواد الغذائية طيلة شهر رمضان الكريم لفائدة الأشخاص المحرومين والمعوزين، المستفيدين من مبادرة “فطور من القلب” , بالإضافة إلى وضع مجموعة City Club صناديق بجميع النوادي التابعة لها بهدف جمع تبرعات لفائدة جمعية “دار شباب الطلبة” (MJE).
وأضاف البلاغ وليس هذا فحسب، بل إن مجموعة City Club تعهدت كذلك بوضع صناديق في نواديها بهدف تمكين الأعضاء والمنخرطين من وضع تبرعات غذائية (زيت، سكر، حليب..) حسب الأهمية، وبالإضافة إلى تقديم 500 سلة من المواد الغذائية، فإن City Club عبأت كذلك مستخدميها والذين يتراوح عددهم الأربعين مشاركا كل مساء وطيلة شهر رمضان الفضيل من أجل المساعدة في إعداد الوجبات وخدمة المستفيدين في كافة نقاط التوزيع التي تشرف عليها جمعية “دار شباب الطلبة” (MJE) وجمعية ” شمس أطفال المغرب”.
وورد في البلاغ وبالإضافة إلى كل هاته الخدمات , تتعهد مجموعة City Club بوضع سيارة خاصة رهن إشارة الجمعية، وذلك بهدف جمع التبرعات التي وضعت بنوادي المجموعة ونقلها بشكل مباشر إلى جمعية “دار شباب الطلبة” (MJE).
وجاء في البلاغ نفسه وتبعا لكل هاته الإجراءات، فقد تقرر إغلاق نادي “Méga Club ” بعين السبع يوما كاملا خلال شهر رمضان و ذلك من أجل تمكين المستفيدين من هذه المبادرة من البنيات التحتية لهذا النادي. وتعد هذه البادرة التضامنية تجسيدا للمهمة التي أخدتها المجموعة على عاتقها منذ تأسيسها . و هي أيضا وسيلة تعزز مسؤوليتها الاجتماعية و المدنية.
وأضاف البلاغ ومن خلال هذه المبادرة المواطنة تقوي مجموعة City Club خطواتها المرتبطة بالتضامن لفائدة الشباب المغربي .
وقال البلاغ و”هذه المبادرة التضامنية تأتي في إطار الإرادة التي سطرتها مجموعة City Club و مديرها “جونتان هاروش” , والهادفة إلى تحسين شروط عيش شريحة من المواطنين الذين يعيشون ظروف الفقر و الهشاشة ، بالإضافة إلى دعم فعاليات المجتمع المدني النشيطة في هذا المجال التضامني”.
واختتم البلاغ بالقول “طيلة أيام شهر رمضان كذلك سيعمل عدد من المتطوعين على تحضير و توزيع الوجبات الغذائية و التي من المرتقب أن تصل إلى 1800 وجبة يوميا على الفئات المستهدفة,  في واحدة من المبادرات التضامنية الضخمة بالمغرب”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *