مجلس كلميم يتدارس وضعية العرض الصحي بالمدينة في دورته العادية

مجلس كلميم يتدارس وضعية العرض الصحي بالمدينة في دورته العادية

تدارس مجلس مدينة كلميم، خلال انعقاد دورته العادية لشهر ماي الجاري، وضعية العرض الصحي بالمدينة وإكراهاته وسبل تحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة لساكنة المدينة.

وقال المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بكلميم، إبراهيم آيت بن علي، في عرض في الموضوع قدمه أمام أعضاء المجلس، إن من أهم المنجزات في مجال الصحة بمدينة كلميم خلال عامي 2014 و2015 تشغيل المستشفى المحلي ببوزيركارن الذي تبرز أهميته في كونه يخفف الضغط على المستشفى الجهوي بمدينة كلميم، وتشغيل جهاز الفحص الآلي (سكانير) بالمستشفى الجهوي بالمدينة الذي يستفيد من خدماته أزيد من 1000 شخص.

وأضاف أنه تمت أيضا تهيئة مركز مندمج للترويض الطبي والتقويم في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وضمان النقل الجوي عبر المروحية خصوصا في حالات الولادة، واقتناء وإصلاح عدة تجهيزات طبية، إضافة إلى تنظيم عدة حملات طبية لتشخيص وعلاج الأمراض، وحملات للتبرع بالدم بشراكة مع جمعيات المجتمع المدني، والعمل على تدبير النفايات الطبية.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *