سلفيون يراسلون من السجون المغربية تنظيمات متطرفة بالعراق وسوريا

سلفيون يراسلون من السجون المغربية تنظيمات متطرفة بالعراق وسوريا

ذكرت “الصباح”، أن سلفيين ينشطون داخل تنظيمات متطرفة شنوا حملات على السجون المغربية بترويج مغالطات حول تعرضهم لإهانات ومعاناتهم اليومية داخل أسوار السجن، يبعثونها إلى تنظيمات بالعراق وسوريا قبل تبنيها من قبل جمعيات حقوقية.

من جهته، أكد عبد الرحيم مهتاد، رئيس جمعية “النصير” للدفاع عن المعتقلين السلفيين، في تصريح للجريدة في عدد اليوم أن بعض هؤلاء لم يتخلوا عن أفكارهم السابقة، ومتشبثون بولائهم لتنظيمات متطرفة، وحريصون على استمرار علاقاتهم بها، ولو من وراء القضبان.

وأوضح مهتاد أن هؤلاء السلفيين يتواصلون مع تنظيمات متطرفة خارج المغرب تتبنى أفكارهم، سواء في العراق أو سوريا أو دول أوروبية، ولا يتوانون في تزويدها بتقارير مغلوطة عن الأوضاع في السجون.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *