سرطان الثدي والدورة الشهرية… يصيبان الرجال أيضا!!!

(وكالات)

أكد باحثون أن أمراضاً قد تصيب الرجال رغم أنه عرف ارتباطها بالسيدات فقط، ومن هذه الأمراض هشاشة العظام وسرطان الثدي، فضلاً عن دخول سن اليأس والدورة الشهرية، مما يؤكد أن لكل قاعدة شواذها.

وأول تلك الحالات “الدورة الشهرية”، إذ تظهر أعراض ما يطلق عليه “IMS” على رجال، وتحدث بسبب خلل في هرمون “التستوستيرون”، وتسبب تغييراً في الحالة المزاجية العامة.

أما سرطان الثدي الذي يصيب نحو واحد في المئة من الرجال، فيقول خبراء إن معظم المصابين به من الرجال يتجاهلون الأعراض، وهو ما برر نجاة النساء مقارنة بالرجال، لذا ينصح باستشارة الطبيب في حال الشعور بألياف، خاصة إن تجاوز الرجل 50 عاما أو كان يعاني من السمنة.

وبحسب مختصين، فإن الإصابة بسن اليأس لا تقتصر على النساء دون الرجال، ففي أواخر الأربعين قد تظهر أعراضه على بعض الرجال، كانخفاض الرغبة الجنسية وزيادة في الوزن والتعب.

أما هشاشة العظام التي تصيب عادة امرأة من بين ثلاث، ورجلا من بين خمسة، فهو مرض يصيب الرجال بعد عمر 65، وينصح بقياس كثافة العظام خاصة للمصابين بأمراض الكلى والغدة الدرقية ونقص فيتامين D ، فضلاً عن الذين يتناولون أدوية علاج السرطان وتلك المضادة للصرع.

ورغم أن النساء أكثر عرضة للإصابة بأمراض الغدة الدرقية بنحو خمس إلى ثماني مرات مقارنة بالرجال، فإنها قد تصيب الرجال أيضاً، ومن أعراضها التعب وزيادة الوزن والنسيان وجفاف البشرة والشعر.

هذا وتشير أبحاث إلى أن أكثر من 10 في المائة من الرجال قد يعانون من اضطرابات الأكل، ويعتقد مختصون أن الرياضيين فضلاً عن الذين يعانون من السمنة المفرطة أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض الذي قد يتسبب في الإصابة بأمراض القلب وفقدان كثافة العظام.

الاكتئاب أيضاً يصيب الرجال كما يصيب النساء، إلا أن طرق التعبير عنه تختلف بين الجنسين، فالنساء بحسب مختصين، يملن إلى الحزن والبكاء، بينما يظهر الرجال الإحباط والغضب. اختلاف التعبير عن الاكتئاب فضلاً عن رفض التشخيص من قبل البعض هو ما يحذر منه الأطباء كي لا يفاقم الإصابة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *