بعد أعمال فنية ناجحة..المخرجة جميلة برجي بنعيسى تعود بقوة للدراما المغربية بإخراج مسلسل “نوارة”

بعد أعمال فنية ناجحة..المخرجة جميلة برجي بنعيسى تعود بقوة للدراما المغربية بإخراج مسلسل “نوارة”

في ظل شغف كبير لجمهور الدراما المغربية لتتبع عمل فني مغربي درامي، أعطت “القناة الأولى الضوء الأخضر لبداية بث المسلسل الجديد الدرامي “نوارة” كل اثنين بداية من الثاني عشر من الشهر الجاري.
المسلسل الذي يعرف في طياته أحداثا مشوقة للغاية، ويشارك فيه مجموعة ضخمة من الممثلين المغاربة، أزيد من ستين ممثلا، وتدور أحداثه حول صراع قبيلتين وتمرد أبنائهما “أمين” و”نوارة” اللذان ارتبطا ببعضهما البعض، ونشأت بينهما رابطة حب قوية ضدا عن قبيلتيهما المتطاحنتين، وتتناسل أحداث المسلسل الشيقة بتشابك القضايا والأحداث التي أتت متداخلة في حبكة درامية شيقة، تجعل المشاهد المغربي المتعطش للدراما المغربية ينتظر من سيكون الرابح هل الانتقام والصراعات أم الحب.
والمسلسل الجديد هو قصة أحمد بوعروة، جميلة البرجي ومحمد نجدي وإخراج جميلة برجي بنعيسى، هذه الأخيرة التي سبق وأن أبدعت في إخراج مسلسل “أولادي” و”القلب المجروح” و”لحبيبة مي” وغيرها من الأعمال التي تروق بشكل كبير المشاهد المغربي، حيث تعتبر من بين أبرز المخرجات بالمغرب حيث ساهمت بشكل كبير في تطوير الدراما المغربية بأعمال فنية اعتبرها المغاربة جزء من حياتهم لكونها تطرح حياتهم الاجتماعية بحبكة وحرفية كبيرة، وهي من الجيل الذي قدم صورة جديدة للإخراج المغربي سواء تعلق الأمر بالبرامج التلفزيونية أو الأعمال الدرامية، بعد أن راكمت العديد من التجارب منذ سنوات.
وينتظر أن يكون مسلسلها الجديد “نوارة” قلعة نوعية في مسار الدراما المغربية الحقيقية التي تراهن عليها الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة والمغربية وعلى رأسها السيد فيصل العرايشي الرئيس المدير العام الذي يظل مدعما للأعمال المغربية ذات الجودة العالية، ومنها أعمال المخرجة جميلة بنعيسى برجي التي تظل لحد الآن نقطة نجاحات شبكة برامج القناة الأولى في كل الأزمنة.
العمل من بطولة محمد خي والممثلة ثريا العلوي بمشاركة وازنة إلى مجموعة من نجوم الدراما المغربية بينهم عبد الرحيم المنياري وعبداللطيف الخمولي، رجوى الساهلي، ماجيدة زبيطة، جواد العلمي، حفيظ الخطيب، سعيد مسكير، عبد الكبير حزيران وآخرون…، ومن إخراج جميلة البرجي بنعيسى.
جدير بالذكر أن المخرجة المغربية جميلة برجي بنعيسى جسدت النجاح الكبير في علاقة المغاربة بالأم من خلال البرنامج التلفزيوني الإنساني الناجح “لحبيبة مي” الذي ينطلق في موسم جديد على القناة الثانية “دوزيم” بعد أن حقق نجاحا منقطع النظير وحظي بأكبر متابعة على الإطلاق.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *