قبل المقال

المغنيان دومي ولحريزي يشاركان في حفل عيد الاستقلال بالحي الحسني

المغنيان دومي ولحريزي يشاركان في حفل عيد الاستقلال بالحي الحسني

شارك الفنانان طارق دومي وأيوب لحريزي، في احتفال فني، نظمته الهيئة الحقوقية للعدالة الاجتماعية بتنسيق مع جمعيات من المجتمع المدني، وبتعاون مع مقاطعة الحي الحسني بالبيضاء، تخليدا لذكرى المسيرة الخضراء وعيد الاستقلال، وذلك يوم السبت 24 نونبر 2018، بفضاء ملعب القرب الحبيب الزمراني. و تمَّ خلال هذا الاحتفال تكريم مشاركين في المسيرة الخضراء، إضافة إلى المقاوم بوشعيب الوطني من ساكنة مقاطعة الحي الحسني.
وفي تصريح لـ “المغربي اليوم” أكد المغني طارق الدومي، أن مثل هذه المناسبات هي فرصة للقاء بين الشباب الفنانين والجمهور مع رجال المقاومة، الذين شاركوا في النضال ضد الاستعمار، لرد الاعتبار لهم، والاحتفاء بهم، وأخذ العبرة من سيرتهم، كما أضاف أنه على استعداد دائم للمشاركة في الحفلات الفنية التي تنظم في إطار إحياء المناسبات الوطنية، مُعتبرا ذلك واجبا، و”أقل ما يمكن أن يقدمه الفنان للوطن”.
ومن جهته عبَّر المغني “أيوب لحريزي” على سعادته بالتواصل خلال هذا الحفل، مع أبناء المنطقة والمشاركين في المسيرة الخضراء، مشيرا أنه قضى فترة سابقة في دولة الإمارات، كان دائما يربطه فيها الحنين للوطن، وأفاد أن مثل هذه الحفلات تحقق هدفين مهمين، إذ حدد الأول في : “رد الاعتبار لرجال المقاومة والمشاركين في المسيرة الخضراء” فيما أوضح أن الهدف الثاني يتجلى في : “الاهتمام بالفن والفنانين الشباب والكبار بمنطقة الحي الحسني وتحقيق التواصل بينهم وبين الجمعيات والجمهور”.
وقد حضر لهذا الاحتفال، جمهور من ساكنة المنطقة وفاعلون جمعويون وممثلو السلطات المحلية، واحتضنت منصة الحفل فقرات فنية متنوعة، شارك فيها إلى جانب دومي ولحريزي، كل من المغني الشعبي “العيدي بوركَون” ومغنية الراي “هند الصغيرة”، وتضمن برنامج الحفل فقرات أخرى، قدمتها فرقة الطبول “خفافيش الصامبا” وفرقة “الهلال الأبيض” للرقصات التعبيرية وفرقة أحواش الرايس تاعرابت.
وفي ختام هذا الاحتفال تم تسليم شواهد تقديرية وكؤوس وميداليات، لفائدة فرق الأطفال المشاركين في دوري كرة القدم، يوم الجمعة 23 نونبر 2018، كما تمَّتْ بعد ذلك تلاوة (برقية الولاء) من طرف حسن بويهي رئيس الهيئة المُنظمة للحفل.

بعد المقال

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *