الفريق الاشتراكي ينقل الجدل حول حادثة “فتاة مكناس” للبرلمان

راسل الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، محمد الطالبي العلمي، رئيس المجلس بخصوص إحالة سؤال شفوي آني على رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، بخصوص ما أسماه “حادثة الاعتداء الشنيع على الفتاة العاملة بمقصف الحي الجامعي بمكناس”.

وورد ضمن السؤال الآني الذي يتوفر “المغربي اليوم”، على نسخة منه، “أثار حادث الاعتداء الجسدي على الفتاة العاملة بمقصف الحي الجامعي بمكناس استياءا عميقا لدى الرأي العام الوطني بالنظر لبشاعة الفعل المرتكب بحيث تم تكبيلها والاعتداء عليها جسديا وحلق شعرها بشكل قسري، ليتم بذلك تحويل الجامعة والأحياء الجامعية من فضاء للعلم والحوار الديمقراطي إلى فضاء للعنف والترهيب”.

وجاء في السؤال ذاته “بالنظر لبشاعة وخطورة هذه الأفعال، التي أقدم عليها الفصيل المتطرف بالجامعة ما يسمى بـ”البرنامج المرحلي”، والتي تمس بسلامة وأمن المواطنين عموما والطلبة والعاملين بالأحياء الجامعية على وجه الخصوص نسائلكم رئيس الحكومة عن الإجراءات التي ستتخذونها لضمان أمن وسلامة الطلبة، والعاملين بالجامعات والأحياء الجامعية”.

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *