الجماعة الحضرية لتطوان تقدم روايتها الكاملة بخصوص الماء “الملوث” بعد سلسلة من الاحتجاجات

الجماعة الحضرية لتطوان تقدم روايتها الكاملة بخصوص الماء “الملوث” بعد سلسلة من الاحتجاجات

بعد حالات الاحتجاج والاستنكار لدى سكان مدينة تطوان، أكدت الجماعة الحضرية لتطوان، قبل قليل، أن الماء الشروب الموزع بالمدينة ونواحيها مطابق لمعايير الجودة والصحة والسلامة.
وكشفت الجماعة الحضرية في بلاغ توصل “المغربي اليوم”، بنسخة منه، أنها “توصلت بنتائج الخبرة والتحاليل العضوية والفيزيوكيميائية والباكتيريولوجية، التي انجزها المختبر العمومي للتجارب والدراسات للتحقق من جودة المياه الصالحة للشرب الموزعة بتطوان، التي تثبت مطابقة هذه المياه الموزعة لمعايير الجودة والسلامة المتعارف عليها وطنيا التي تتبناها أيضا المنظمة العالمية للصحة”.
وأوضحت أيضا أن “الجماعة الحضرية لتطوان توصلت يوم 20 ماي الجاري من المديرية العامة للمصلحة الدائمة للمراقبة بنتائج الخبرة المضادة للتحقق من جودة المياه الصالحة للشرب بمدينة تطوان والنواحي، بناء على طلب سابق تقدمت به الجماعة واعتبارا لمهام رئيس الجماعة كرئيس لجنة التتبع للتدبير المفوض لمرافق التطهير السائل وتوزيع الماء الصالح للشرب والكهرباء والتطهير السائل بإقليم تطوان”.
وأضافت ان المصلحة الدائمة لمراقبة الشركة المفوض لها تدبير توزيع الماء الشروب “أمانديس” عينت المختبر العمومي للتجارب والدراسات لإجراء الخبرة، الذي أخذ 10 عينات من مواقع مختلفة لشبكة الماء الصالح للشرب بمدينة تطوان قصد إجراء التحليلات عليها، ويتعلق الأمر بموقع عبد الخالق الطريس (الحرس الملكي)، والصومال النقاطة (الصنبور)، وطابولة (الصنبور)، والقصبة، وكويلما (الصنبور)، وبوجراح الكريان (الصنبور)، ومدخل خزان مولاي يوسف، ومدخل خزان جامع المزواق، ومدخل خزان الطفالين، ومدخل خزان درسة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *