اختفاء طائرة ركاب مصرية كانت في رحلة من باريس نحو القاهرة

اختفاء طائرة ركاب مصرية كانت في رحلة من باريس نحو القاهرة

(وكالات)

اختفت طائرة ركاب تابعة لشركة مصر للطيران من على شاشات الرادار أثناء رحلتها من باريس إلى القاهرة، بحسب ما أعلنته الشركة.

وقالت شركة مصر للطيران إنها استلمت برقية استغاثة من الطائرة في الساعة الساعة 4.26 فجرا بالتوقيت المحلي، وذلك عن طريق الجيش المصري. ولكن الجيش نفى لاحقا ان يكون قد تسلم اي رسالة من هذا النوع في تصريح نشره على موقع الناطق العسكري في فيسبوك.

وكانت الطائرة تقل 56 راكبا، من بينهم 3 أطفال، و10 من أفراد طاقم الطائرة، بحسب ما ذكرته الشركة.

وذكرت مصادر أنه فُقدَ الاتصال بالطائرة عند نقطة كومبي الحدودية بين مصر واليونان فوق البحر المتوسط.

وقال مصدر مسؤول بـمصر للطيران إن الرحلة رقم MS804 فقدت الاتصال بأجهزة الرادار في تمام الساعة 02:45 بتوقيت القاهرة.

وكانت الطائرة، وهي من طراز “آيرباص A320” على ارتفاع 37.000 قدم (11,300 متر)، بحسب مصر للطيران.

وشكلت السلطات غرفة طوارئ لمتابعة موقف طائرة الركاب. ومن المقرر ان تعقد الشركة مؤتمرا صحفيا فى مطار القاهرة في الساعة الواحدة والنصف بالتوقيت المحلى بحضور مجموعة من أسر ركاب الطائرة.

ويجري التنسيق في عمليات البحث عن الطائرة مع السلطات اليونانية.

وقد وصلت فرق البحث والإنقاذ التابعة للقوات المسلحة المصرية إلى الموقع المحدد للبحث ولا يزال البحث جاريا.

وغادرت الطائرة باريس الأربعاء في الساعة 23:09 بالتوقيت المحلي، وكان من المفترض أن تصل إلى العاصمة المصرية الخميس حوالي الساعة 03:00 بالتوقيت المحلي.

وفي وقت لاحق الخميس، قال رئيس الحكومة الفرنسية مانويل فالس إنه “لا ينبغي استثناء اي نظرية” حول اختفاء الطائرة المصرية.

واتفق الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ونظيره المصري عبدالفتاح السيسي على “التعاون بشكل وثيق” في سبيل التوصل الى الظروف التي ادت الى اختفاء الطائرة.

ويزمع الرئيس الفرنسي عقد اجتماع طارئ لحكومته صباح الخميس لتدارس موضوع اختفاء الطائرة المصرية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *